منطقة إعلانية



منطقة إعلانية



بالأسماء.. اخبار الأهلي ترصد 6 لاعبين نفتقدهم بمونديال روسيا 2018


تشهد نهائيات كأس العالم ٢٠١٨ المقررة منتصف العام المقبل فى روسيا، غياب عدد من أبرز نجوم الساحرة المستديرة، على الساحة العالمية، وذلك بعد فشل منتخباتهم فى حجز بطاقات تأهلهم إلى العرس العالمى.

وكانت بعض المنتخبات التى تضم نجوماً من العيار الثقيل قد فشلت فى حجز تذكرة الوصول للنهائيات فى الجولة الأخيرة من التصفيات فى قاراتها، مما أدى لغياب نجومها عن فعاليات كأس العالم، ولعل أبرز هؤلاء النجوم هو مهاجم فريق ريال مدريد الإسبانى ومنتخب ويلز جاريث بيل، أحد أبرز الأسماء على خريطة الكرة العالمية.

وكانت ويلز قد سقطت فى الجولة الأخيرة أمام منتخب أيرلندا بهدف للاشىء، لتودع الحلم وتتأهل الأخيرة إلى الملحق الأوروبى. ورفض بيل الغرق فى الأحزان، وشدد على أن منتخب بلاده قاتل بشرف، وحض اللاعب المدير الفنى للمنتخب كريس كلومان على البقاء وعدم تقديم استقالته. كما تفتقد القارة العجوز والعالم الجناح المهاجم لفريق بايرن ميونيخ أريين روبين بعد فشل منتخب هولندا فى الوصول للنهائيات، وكشفت تقارير صحفية أوروبية عن وجود ضغوط حالياً من البعض داخل الاتحاد الهولندى ووسائل الإعلام المحلية لدفع اللاعب للتراجع عن الاعتزال دولياً، والذى أعلنه عقب فشل بلاده فى التأهل. كما أدى خروج منتخب تشيلى القوى من سباق التأهل بعد الخسارة أمام البرازيل بثنائية فى الجولة الأخيرة من تصفيات أمريكا الجنوبية لغياب اثنين من أبرز النجوم، وهما ألكسيس سانشيز مهاجم فريق أرسنال الإنجليزى، وارتورو فيدال، نجم وسط بايرن ميونيخ الألمانى.

ونفى فيدال أمس ما ذكرته شبكة «سكاى» العالمية عن اعتزاله دولياً، ونشر تغريدة على حسابه الشخصى بموقع «تويتر» قال فيها: «المحارب قد يبكى وقد يخاف أو يتملكه الإحباط، لكنه لا يموت أبداً ولا يستسلم».

وقالت صحيفة «صن»، فى تعليقها على منتخبات المونديال وتحليل الجولة الأخيرة، إنه لمن المؤسف عدم رؤية نجوم مثل بيل وسانشيز ورياض محرز فى نهائيات روسيا ٢٠١٨.

وعلى صعيد القارة الأفريقية السمراء تفتقد أفريقيا اثنين من أبرز نجومها وهما الأفضل فى العامين الماضيين، أولهما بيير أوباميانج، مهاجم فريق بوروسيا دورتموند الألمانى، وأفضل لاعب أفريقى فى ٢٠١٥ بعدما ودع المنتخب الجابونى منافسات المجموعة الثالثة لصالح منافسيه المغرب وكوت ديفوار. أما الثانى فهو أفضل لاعب أفريقى العام الماضى الجزائرى رياض محرز، جناح فريق ليستر سيتى الإنجليزى، وبطل البريميرلييج فى الموسم قبل الماضى، والذى توج لأول مرة فى أفريقيا والعرب بلقب أفضل لاعب فى إنجلترا، وفشل منتخب بلاده فى التأهل لصالح نسور نيجيريا المحلقة بقوة حالياً.

http://ahlyeg.com/2017/10/13/106107