منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




ثلاث مباريات نارية في الدورى الانجليزي .. تعرف عليهم


تتجه أنظار عشاق الساحرة المستديرة، نحو إنجلترا، لمتابعة ٣ مواجهات فى غاية الأهمية بالنسبة لكل متابعى كرة القدم بشكل عام، والجماهير المصرية بشكل خاص، حيث يحل فريق أرسنال، المحترف ضمن صفوفه، نجم المنتخب الوطنى، محمد الننى، ضيفا على ساوثهامبتون، عند الساعة الثانية ظهرا، كما يستضيف ليفربول نظيره إيفرتون، على ملعب أنفيلد معقل «الريدز» عند الساعة ٤.١٥ عصر.

وتختتم المباريات بقمة الدورى الإنجليزى، فى المباراة المرتقبة بين مانشستر يونايتد وجاره مانشستر سيتى، فى ديربى مانشستر، والمقرر إقامتها على ملعب أولد ترافورد عند الساعة ٦.١٥ مساء، والتى ربما تحسم الصراع على اللقب هذا الموسم بشكل كبير. تفوق مانشستر سيتى فى آخر ١٠ مواجهات، حيث حقق الفوز فى ٥ مباريات، بينما فاز الشياطين الحمر فى ٣ مواجهات، وتعادلا مرتين.

ويحتل السيتى الصدارة حاليا برصيد ٤٣ نقطة وبفارق ثمانى نقاط عن مانشستر يونايتد، صاحب المركز الثانى برصيد ٣٥ نقطة، ويتطلع السيتى لتوسيع الفارق إلى ١١ نقطة، بينما يسعى مانشستر يونايتد لإيقاف قطار السيتى وتقليل الفارق لـ٥ نقاط. وحقق مانشستر سيتى، مع جوارديولا هذا الموسم ١٤ انتصارا، منها ١٣متتاليا وتعادل وحيد أعطته صدارة البريميرليج بدون هزيمة حتى الآن. وقال جوارديولا لشبكة «سكاى سبورتس»: « الفوز على يونايتد سيعنى أننا نتمتع بأفضلية ٤ مباريات، هو فارق جيد لكنه لا يعنى شيئا الآن».

ويسعى السيتى لتحقيق الانتصار الـ١٤ على التوالى فى الدورى ليحطم الرقم المسجل باسم كل من أرسنال فى موسم ٢٠٠١ – ٢٠٠٢ وتشيلسى فى الموسم الماضى. فيما قال مورينيو، المدير الفنى لمانشستر يونايتد: «المباراة المقبلة تحمل أهمية خاصة لأنها تجمع بين صاحبى المركزين الأول والثانى، وإذا انتزعنا النقاط الثلاث، سيمهد ذلك الطريق أمامنا نحو تقليص الفارق».

وسيفتقد مانشستر يونايتد، جهود بول بوجبا، الذى يغيب بعد إيقافه ثلاث مباريات، بعد طرده فى المباراة التى انتهت بالفوز على أرسنال ٣ – ١. وتشهد مباريات اليوم ديربى آخر يجمع بين ليفربول وضيفه إيفرتون، ويتفوق ليفربول بفارق كبير على ضيفه، حيث يحتل المركز الرابع بفارق ١١ نقطة عن إيفرتون صاحب المركز العاشر.

ويسعى محمد صلاح، نجم المنتخب الوطنى، وليفربول، لزيادة حصيلة أهدافه فى الدورى الإنجليزى أمام إيفرتون، حيث يمتلك النجم المصرى ١٢ هدفا جعلته فى صدارة هدافى البريميرليج، وجعلت العديد من الأندية الكبيرة تتهافت عليه للتعاقد معه. فيما يسعى أرسنال للفوز على ساوثهامبتون، واستغلال سداسية باتى بوريسوف، فى الدورى الأوروبى، ويأمل نجم المنتخب الوطنى، محمد الننى، فى المشاركة وتقديم مستوى جيد مع المدفعجية، بعدما أنهى صيامه عن هز الشباك بتسجيله هدفا فى شباك باتى بوريسوف، بعد ما يقرب من ١٢ شهرا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

http://ahlyeg.com/2017/12/%d8%ab%d9%84%d8%a7%d8%ab-%d9%85%d8%a8%d8%a7%d8%b1%d9%8a%d8%a7%d8%aa-%d9%86%d8%a7%d8%b1%d9%8a%d8%a9-%d9%81%d9%8a-%d8%a7%d9%84%d8%af%d9%88%d8%b1%d9%89-%d8%a7%d9%84%d8%a7%d9%86%d8%ac%d9%84%d9%8a%d8%b2/