منطقة إعلانية



منطقة إعلانية



“تركى آل شيخ” يخمد بركان الغضب فى الزمالك


أشتعلت الأحداث داخل أروقة نادى الزمالك بعد اعلان فشل صفقة القرن والتى كانت تتمثل فى تعاقد النادى مع عبد الله السعيد نجم النادى الأهلى ، حيث ازدادت حدة الغضب داخل النادى بعد أن قام اللاعب بتمديد عقده لمدة موسمين مع القلعة الحمراء ، فى الوقت الذى أعلن فيه الزمالك حصوله على توقيع اللاعب ، الأمر الذى دفع مسئولو القلعة البيضاء يتوعدون بشكوى عبد الله السعيد .
وتعالت بعض الأصوات داخل أروقة نادى الزمالك للتراجع عن فكرة تقديم شكوى ضد عبد الله السعيد لأنها قد تتسبب فى ايقاف اللاعب 6 شهور وهو ما يعنى حرمانه من المشاركة مع منتخب مصر فى مونديال روسيا 2018 وهو ما سيكون صدمة كبيرة خاصة أن اللاعب من الأعمدة الرئيسية التى لا غنى عنها فى صفوف الفراعنة .
ومن بين الأسباب التى تدفع الزمالك للتفكير فى عدم شكوى السعيد هو محاولة تركى آل شيخ رئيس هيئة الرياضة السعودية مع مرتضى منصور رئيس النادى لإقناعه بعدم شكوى السعيد من خلال شرائه لقيمة عقد اللاعب مع القلعة البيضاء أو وعده بإحضار صفقة سوبر للنادى كما حدث فى صفقة حمدى النقاز لاعب الزمالك الذى قام تركى آال شيخ بتموليها .
والسبب الثالث الذى قد ينهى أزمة السعيد هو تدخل مسئولين كبار فى الدولة من اجل سرعة انهاء هذا الملف حتى لا يتسبب فى مزيد من الإحتقان الجماهيرى بين مشجعى الزمالك والأهلى فى الوقت الذى بدأت فيه بالفعل خطوت عودة الجمهور للمدرجات .
وتلقى ايضا مجلس الزمالك نصائح بعدم شكوى السعيد حتى لا توقع عقوبات ضد النادى لأنه حصل على توقيع لاعب وهو مرتبط بعقد مع ناديه خاصة أن الأهلى قام بتمديد عقد اللاعب وليس تجديده وهو ما قد يُعرض النادى للعقوبات .
الجدير بالذكر أن مرتضى منصور أكد انه سيعقد مؤتمرا صحفيا السبت المقبل سيكشف فيه مفاجآت وتفاصيل مثيرة عن صفقة القرن وأزمة النادى المالية حاليا .
وكان مرتضى منصور قد أكد ان عقد السعيد مع الزمالك به شرط جزائي بقيمة 100 مليون جنيه على اللاعب دفعه فوراً بعد تمديد عقده مع الأهلي.
وأشار إلى أن اللاعب تقاضى 40 مليون جنيه من الزمالك بإيصال موثق ووقع عليه بشكل رسمي.
وشهدت الساعات القليلة اتصالات ومحاولات من قبل عبد الله السعيد مع مرتضى لإنهاء الأزمة بشكل ودى قبل مؤتمر السبت المقبل حتى لا يدخل اللاعب فى أزمة جديدة مع جماهير القلعة الحمراء .
وعلى صعيد فريق الكرة سيطرت حالة من الإرتياح على الجهاز الفنى للزمالك بعد أن تقرر اقامة مباراة ولايتا ديتشا الأثيوبى المقرر لها الأحد المقبل على ملعب السلام خاصة انه سيريح اللاعبين من عناء السفر للسويس .
وكان الأمن قد رفض اقامة مباراة العودة فى دور الـ32 من بطولة الكونفدرالية بين الزمالك وديتشا الأثيوبى على ستاد القاهرة كما يرغب النادى ، وقرر اقامتها على ملعب الجيش الثالث بالسويس وهو ما يرفضه النادى الأبيض .
جدير بالذكر أن مباراة الذهاب انتهت لصالح الفريق الإثيوبي بهدفين مقابل هدف، الأمر الذي يجعل الفريق الأبيض في حاجة إلى هدف للتأهل للدور الثاني ، حيث ستقام المباراة بحضور ألفى مشجع .
ويبذل الجهاز الطبي للزمالك محاولات مكثفة لتجهيز اللاعب الكونجولي كابونجو كاسونجو، مهاجم الفريق الأبيض، للحاق بمباراة ولايتا ديتشا بناء على رغبة الجهاز الفني بقيادة إيهاب جلال الذي يرغب في الاعتماد على اللاعب خلال المباراة الموتقبة، لتعويض الهزيمة التي تعرض لها الأبيض في إثيوبيا .
ومن جانب مشابه سيطرت حالة من الحزن والحيرة على أيمن حفنى صانع العاب الزمالك بعد استبعاده من مباراة الرجاء بالأمس فى بطولة الدورى الممتاز ، حيث أبدى اللاعب اندهاشه من عدم المشاركة خاصة انه جاهز فنيا وبدنيا للمشاركة فى المباراة ، ولكن حفنى فضل التزام الصمت لحين الحديث مع الجهاز الفنى حول اسباب استبعاده من اللقاء وان كان أيمن حافظ مدير الكرة فى الزمالك قد أكد أن استبعاد اللاعب فنيا وليس بسبب أى اصابة .

منطقة إعلانية

http://ahlyeg.com/2018/03/%d8%aa%d8%b1%d9%83%d9%89-%d8%a2%d9%84-%d8%b4%d9%8a%d8%ae-%d9%8a%d8%ae%d9%85%d8%af-%d8%a8%d8%b1%d9%83%d8%a7%d9%86-%d8%a7%d9%84%d8%ba%d8%b6%d8%a8-%d9%81%d9%89-%d8%a7%d9%84%d8%b2%d9%85%d8%a7%d9%84/